منتدى متخصص بعدة مجالات واهمها الاسعاف
 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالأعضاءالتسجيلدخول
عذرا زوارنا الكرام الاعلانات المدرجة ادناه خاصة بالسيرفر وليس بموقع الطاقم نرجو لكم زيارة ممتعة اهلا وسهلا بكم
من نحن * مم يتكون الطاقم؟؟ طاقم إسعاف الأقصى المكون من 30 عضو من الشباب والصبايا الذين تعهدوا بالوفاء للأقصى وللوطن وكما أكدوا وفاءهم وعهدهم بعملهم الدؤوب المتواصل بالمسجد الأقصى وبالفعاليات التي تقام من اجل القدس والوطن. * مع من يعمل الطاقم؟؟ يعمل الطاقم متطوعا في عيادة المسجد الأقصى مقابل باب القطانين والعيادة الثانية بجانب المسجد الأقصى من جهة المسجد المرواني وكما أن المؤسسة الداعمة للطاقم والتي يحمل الطاقم اسمها هي مؤسسة برج اللقلق المجتمعي الموجودة في باب حطة. * ما هو ميدان عمل الطاقم ؟؟ يعتمد الطاقم على العمل في ميدان المسجد الأقصى, المسجد الحزين النازف المحاصر -حسبنا الله ونعم الوكيل على الظالمين- وكما ويشارك الطاقم بجميع الفعاليات التي يقوم عليها مركز برج اللقلق المجتمعي وكذلك بالفعاليات التي تقوم من اجل القدس كما يقوم بتغطية المواجهات التي تحدث في مدينة القدس وضواحيها من خلال العمل الميداني * ما هي أهدفنا ؟؟ تكاثفت جهودنا مع مؤسستنا برج اللقلق وبمزيدا من الدعم ويدا بيد كنا الأفضل في هذا العام في ميدان المسجد الأٌقصى . وهدفنا تطوير أنفسنا والعمل على حملات توعية للناس والكثير من الأعمال من أجلكم ونسعى أيضا لضم العديد من الأعضاء الجدد للطاقم لنقوم بتوسيع عملنا وتطويره وما توفيقنا إلا بالله.

شاطر | 
 

 اليوم.. أعطى من لايملك لمن لايستحق بقلم وسام حموده

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وسام

avatar

عدد المساهمات : 293
تاريخ التسجيل : 15/01/2010

مُساهمةموضوع: اليوم.. أعطى من لايملك لمن لايستحق بقلم وسام حموده   السبت ديسمبر 25, 2010 1:59 am

يصادف يوم الثاني من نوفمبر 2010، إعلان وعد بلفور المشؤوم الذي أطلقه وزير خارجية بريطانيا في حينه آرثر جيمس بلفور عام 1917، ليمنح يهود العالم بموجبه وطناً قومياً لهم في فلسطين. وتولي إسرائيل وعد بلفور أهمية خاصة، وتعتبره أحد المستندات القانونية التي تستند عليها وقد ضمّنت “وثيقة الإستقلال” إشارة واضحة إلى هذا الوعد، فقد نصّت على أن حق اليهود في “الإنبعاث القومي في بلده . . . إعترف به إعلان بلفور ” .
وجاء وعد بلفور بعد مفاوضات إستمرت ثلاث سنوات دارت بين الحكومة البريطانية واليهود البريطانيين والمنظمة الصهيونية العالمية قبل أن يخرج بشكل خطاب موجه من أرثر بلفور وزير الخارجية البريطانية يوم 2 تشرين ثاني 1917، موجه إلى اللورد روتشيلد وهذا نصه :
( يسرني جدا أن أبلغكم بالنيابة عن حكومة جلالته التصريح التالي الذي ينطوي على العطف على أماني اليهود الصهيونية، وقد عرض على الوزارة وأقرته : إن حكومة جلالة الملك تنظر بعين العطف إلى تأسيس وطن قومي للشعب اليهودي في فلسطين، وستبذل جهدها لتسهل تحقيق هذه الغاية على أن يفهم جليا أن لن يؤتى بعمل من شأنه أن يضير الحقوق التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة الآن في فلسطين ولا الحقوق او الوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في البلدان الأخرى، أكون ممتنا لكم لو أبلغتم هذا التصريح إلى الإتحاد الفيدرالي الصهيوني )
ومن الجدير بالذكر أن نص تصريح بلفور كان قد عرض على الرئيس الأمريكي ولسون، ووافق على محتواه قبل نشره ووافقت عليه فرنسا وإيطاليا رسميا سنة 1918، ثم تبعها الرئيس الأمريكي ولسون رسميا وعلنيا سنة 1919، وكذلك اليابان.
وفي سنة 1920 وافق عليه مؤتمر سان ريمو الذي عقده الحلفاء لوضع الخريطة السياسية الجديدة لما بعد الحرب، وضمّنه قراره بإنتداب بريطانيا نفسها على فلسطين وفي سنة 1922، وافقت عليه عصبة الأمم وضمّن صك الإنتداب البريطاني على فلسطين .
أسباب وعد بلفور :
1- القيمة الإستراتيجية لفلسطين بإعتبارها بوابه العبور إلى أسيا كما وصف هيرتزل دور الدولة اليهودية في فلسطين بقولة : ( سنكون بالنسبة إلى أوروبا، جزءا من حائط يحميها من آسيا، وسنكون بمثابة حارس يقف في الطليعة ضد البربرية ).
2- محاولة بريطانيا كسب لتأييد الطوائف اليهودية في العالم لها في أثناء الحرب العالمية الأولى .
3- التخلص من موجوات الهجرة اليهودية داخل أوروبا وتوجيهها إلى فلسطين .
4- إكتشاف حاييم وايزمن الصهيوني لمادة الأسيتون وصنع المواد المتفجرة التي ساعدت بريطانيا في الحرب العالمية الأولى.
ومن الناحية القانونية في الوجود البريطاني أثناء إعطاء الوعد هو وجود غير شرعي أصلا كونها دولة إحتلال ومن المتفق عليه قانونا أن الإحتلال لا يفيد بالملكية لذلك فبريطانيا العظمى لا تملك أرض فلسطين حتى تتكرم وتعطيها ليهود الأرض، لذلك إصطلح على تسمية هذا الوعد، وعد من لا يملك لمن لا يستحق.
وعد بلفور أو تصريح بلفور المعروف أيضاً بوعد من لا يملك لمن لا يستحق وذلك بناء على المقولة المزيفة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض تطلق على الرسالة التي أرسلها آرثر جيمس بلفور إلى اللورد ليونيل وولتر دي روتشيلد يشير فيها إلى تأييد الحكومة البريطانية لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.
ومنذ إطلاق هذا الوعد المشؤوم، وما ترتب عليه من تداعيات كارثية جراء تنفيذه من قبل العصابات الصهيونية، بدعم استعماري دولي فاضح، ما زال الشعب الفلسطيني وحتى هذه اللحظة يعيش ذات الظلم التاريخي الذي وقع عليه، ويواجهه إرهاب الدولة المنظم من قبل حكومات الاحتلال المتعاقبة .
إضافة لذلك فمنذ النكبة الكبرى في العام 1948، وما سبقها أو أعقبها من مجازر بحق شعبنا في كفر قاسم وقبية ودير ياسين والدوايمة.. وغيرها الكثير من المدن والقرى الفلسطينية، والتي أدت إلى تهجيره من أرضه وضياع حقوقه، ومن ثم نكسة حزيران 1967 التي أجهز فيها الاحتلال على ما تبقى من الأراضي الفلسطينية، وألحقها باحتلال أراض عربية مجاورة، إلى يومنا هذا .. والتي لم تتوقف عند حدود إمعان الحصار والإغلاق والجدار العنصري، وتشديد الحواجز وتحويل المدن الفلسطينية إلى كانتونات مغلقة ومعزولة عن بعضها .
وجراء تنفيذ هذا الوعد المشؤوم، مازال أكثر من ثلثي الشعب الفلسطيني يعيش في مخيمات اللجوء في الوطن والمنافي ومختلف أماكن الشتات المنتشرة على اتساع مساحة الأرض، وبغالبيته قد افتقد لأبسط حقوقه الإنسانية بعد أن انتزعت منه أرضه أملاكه في غفلة من الزمن، وبغير وجه حق، ومنذ ذلك التاريخ لم يوفر جهدا لعودته واسترداد حقوقه المسلوبة عبر مسيرة كفاح طويلة ومعقدة .إن الناظر في احداث قضية فلسطين وشعبها من بدايتها وحتى وقتنا الحالي يرى الجور والظلم والمرارة التي تجرعها أهل فلسطين من القريب قبل البعيد ويلحظ بأم عينه التاّمر الذي تجرعته فلسطين وأهلها فخيانة من هنا واعلان للحرب من هنا وقتل وإعتقال وممارسات لاحد لها ولا حصر ووعود ومؤمرات تحاك بالليل والنهار ولكننا نقول للقاصي والدان إن ما أخذ بالقوة لايسترد إلا بالقوة.
وليكن بمعلومنا أن دول العالم ما نصفتنا يوما ونهمس بكل ثقة وثبات إن نصر الله قريب وما علينا سوى الصبر والثبات والعمل من أجل التغيير ولندقق لنعلم المصلح من المفسد والغث من السمين وليكن هدفنا اعادة بلادنا المسلوبة والتمسك بحقنا الثابت في فلسطين لن اقل لكم احيوا تلك الذكرى ولكن امعنوا بها واستبصروا فصولها لكي نعلم العدو من الصديق وتعلموا من دروس الماضي ولا تنتظروا حلول الغرب وحلول أمريكا ولن نجربهم مرة اخرى كما يقولون بالعامية” الي بجرب الي مجرب بكون عقلوا مخرب”ولنترسم خطى المجاهدين والعاملين ولترسم خطى الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم في صناعة التغير والنهوض من الكبوة والله ولي الصابرين وولي المرابطين وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين والله غالب على أمره ولكن اكثر الناس لايعلمون اللهم سدد الخطى وأرنا نصرك نصرا مؤزرا والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
اخوكم وسام حموده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اليوم.. أعطى من لايملك لمن لايستحق بقلم وسام حموده
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طاقم اسعاف وطوارئ عيادة المسجد الاقصى (جمعية برج اللقلق المجتمعي) :: الفئة الأولى :: بقلم الاعضاء-
انتقل الى: